القائمة الرئيسية

الصفحات

ما حكم الأكل علي الجنابه وهل يورث الفقر الأكل علي الجنابه

الأكل علي الجنابه

الأكل علي الجنابه

هل الاكل على الجنابه من الأمور التي تورث الفقر يحرص المسلم علي السؤال في كل أمر يخطر في باله أو فكره يقول الله تعالى : { وَمَآ أَرْسَلْنَا مِن قَبْلِكَ إِلَّا رِجَالًا نُّوحِىٓ إِلَيْهِمْ ۚ فَسْـَٔلُوٓا أَهْلَ الذِّكْرِ إِن كُنتُمْ لَا تَعْلَمُونَ }

[ سورة النحل : 43 ]



ومعني هذه الآية الكريمة اي ٱنه يجب علي المسلم أن يسأل أهل العلم في الأمور التي تحير أمره أو يريد العلم بها

هل الاكل على الجنابه يورث الفقر؟


اوضح الشيخ الدكتور محمد عبد السميع امين الفتوى في دار الافتاء المصريه انه يستحب علي الجنب ان يتوضا اذا اراد ان ياكل وليس هذا صحيح في ان من يأكل وهو جنب فإنه يورث الفقر



وأوضح أمين الفتوى، أن بعض الفقهاء يقول إنه من المجربات أن تناول الاكل على جنابة ربما يتسبب في في ضيق رزقه وهذه ليس أحكام فقهيه



حكم الأكل على جنابة
أكدت لجنة الفتوى التابعة لمجمع البحوث الإسلامية، أن من السُنة المبادرة إلى الاغتسال بعد الجماع، ويجوز أن ينام الإنسان أو يأكل أو يشرب وهو جنب.



وأوضحت «البحوث الإسلامية» في إجابتها عن سؤال: «ما حُكم النوم على جنابة حتى الصباح؟» أن من السُنة المبادرة إلى الاغتسال بعد الجماع، ويجوز أن ينام الإنسان أو يأكل أو يشرب وهو جنب، منوهًا بأن الأولى ألا ينام أو يأكل أو يباشر أي عمل إلا بعد أن يغسل فرجه ويتوضأ وضوءًا كوضوئه للصلاة.



واستشهدت بما روي عن أم المؤمنين السيدة عائشة -رضي الله عنها-: كان النبي - صلى الله عليه وسلم - إذا أراد أن ينام وهو جنب غسل فرجه، وتوضأ للصلاة، متفق عليه، وكذلك بما جاء عن عمار بن ياسر أن النبي - صلى الله عليه وسلم - رخص للجنب إذا أكل أو شرب أو نام أن يتوضأ، رواه أحمد، والترمذي وقال: حديث حسن صحيح



هل إذا أجنب الشخص حُرم عليه الأكل أو الشرب أو تَكلُم أحد قبل الإغتسال؟


إنّ الأكل علي الجنابه أو الشرب ليس بحرام فهذا كلام غير صحيح فالجنب طاهر وليس نجس، ولا يحرم عليه شيء إلا ما حرم الشرع كمس المصحف، والصلاه، واللبث بالمسجد، والطواف بالبيت، وأجاز الحنابله المكث بالمسجد إذا توضأ .


عن ابي هريره رضي الله عنه أن رسول لقيه وهو يمشي في المدينه وكان أبو هريرة جنباً قال أبو هريرة فانخنست منه، فذهبت فاغتسلت، ثم جئت فقال له رسول الله : " أين كنت يا أبا هريرة؟ " قال :كنت جنباً فكرهت أن أجالسك وأنا علي غير طهارة ، فقال له عليه أفضل الصلاة والسلام : " سبحان الله! إن المسلم لا ينجس أبدأ -وفي روايه إنّ المؤمن لا ينجس أبداً؛؛ فهذا يدل علي حكم الأكل علي الجنابه



قال النووي رحمه الله : ويكره الجنب أن ينام حتي يتوضأ، ويستحب ٱذا أراد الأكل أو الشرب أو وطء من وطئها أولا أو غيرها أن يتوضأ وضوء كوضوء الصلاه ويقوم بغسل فرجه في كل هذا.

والحمد لله والصلاه والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم.
هل اعجبك الموضوع :