القائمة الرئيسية

الصفحات

تفسير سوره الفلق والناس التفسير الميسر


تفسير سوره الفلق والناس

تفسير سورة الفلق والناس من التفسير الميسر للدكتور عبدالعزيز إسماعيل ويُذكر أن ثلاثين عالماً قاموا بذلك ولكنهم توقفوا عند سورة الأنعام ثم استكمل الدكتور عبدالعزيز إسماعيل باقي التفسير.

سورة الفلق



( قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ الْفَلَقِ )



قل -أيها الرسول-: أعوذ وأعتصم برب الفلق، وهو الصبح.



( مِن شَرِّ مَا خَلَقَ )



من شر جميع المخلوقات وأذاها.



( وَمِن شَرِّ غَاسِقٍ إِذَا وَقَبَ )



ومن شر ليل شديد الظلمة إذا دخل وتغلغل، وما فيه من الشرور والمؤذيات.



( وَمِن شَرِّ النَّفَّاثَاتِ فِي الْعُقَدِ )



ومن شر الساحرات اللاتي ينفخن فيما يعقدن من عُقَد بقصد السحر.



( وَمِن شَرِّ حَاسِدٍ إِذَا حَسَدَ )



ومن شر حاسد مبغض للناس إذا حسدهم على ما وهبهم الله من نعم، وأراد زوالها عنهم، وإيقاع الأذى بهم.



سورة الناس



( قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ النَّاسِ )



قل -أيها الرسول-: أعوذ وأعتصم برب الناس، القادر وحده على ردِّ شر الوسواس.



( مَلِكِ النَّاسِ )



ملك الناس المتصرف في كل شؤونهم، الغنيِّ عنهم.



( إِلَٰهِ النَّاسِ )



إله الناس الذي لا معبود بحق سواه.



( مِن شَرِّ الْوَسْوَاسِ الْخَنَّاسِ )



من أذى الشيطان الذي يوسوس عند الغفلة، ويختفي عند ذكر الله.



( الَّذِي يُوَسْوِسُ فِي صُدُورِ النَّاسِ )



الذي يبثُّ الشر والشكوك في صدور الناس.



( مِنَ الْجِنَّةِ وَالنَّاسِ )



من شياطين الجن والإنس.
هل اعجبك الموضوع :